الحوكمة مقابل الإدارة
  

الحوكمة والإدارة هي كلمات لها أهمية من حيث إدارة المؤسسة بطريقة سلسة وفعالة. في حين أن هناك هيئات إدارة ومديرين يخدمون داخل المنظمة ، فإن أدوارهم ومسؤولياتهم محددة بوضوح. يبدو أنه لا يوجد فرق بين المفهومين حيث يهتم كلاهما بالتحكم في منظمة بغرض تشغيلها لتحقيق الأهداف التي تم تحديدها. في الواقع ، هناك الكثير ممن يستخدمون الكلمات بالتبادل. ومع ذلك ، هناك اختلافات دقيقة سيتم تسليط الضوء عليها في هذه المقالة.

الحكم

إننا نعيش في أوقات لا يكون فيها الانقسام المفرط في التبسيط بين الحوكمة والإدارة باعتباره عملية صنع للسياسات وتنفيذ أو تنفيذ هذه السياسات مغمورة بالمياه. ويصدق هذا بشكل خاص عندما تكون التوقعات المالية من المؤسسات متعددة ومتعددة ، ولم تعد الهيئات الحاكمة في الشركة أسماءًا على هيئة ترويسة ومسؤولة بنفس القدر عن جني الأرباح مثل المديرين في الشركة.

ومع ذلك ، يُنظر إلى الحوكمة على نطاق واسع على أنها مهمة تهتم بتحديد الأهداف للمنظمة ، والتوجيه الواجب اتباعه لتحقيق هذه الأهداف ، وأدوار ومسؤوليات الموظفين في المنظمة. إذا نظرنا بموضوعية ، فإن الحوكمة هي مصطلح يتعامل مع ما في منظمة ما لأن الكلمة تأتي من الحكومة ، وكلنا نعرف ما تفعله الحكومة. ما يجب على المنظمة القيام به وما يجب أن تصبح في المستقبل هو في المقام الأول اهتمام الحكومة. الحوكمة هي ضمان الامتثال للقواعد واللوائح وإجراء التغييرات اللازمة في السياسات لتجنب الصراعات داخل المنظمة.

إدارة

الإدارة مصطلح شائع يستخدم في المنظمات هذه الأيام. يُنظر إليها على أنها مهمة تقتصر على تخصيص الموارد ورعاية عمليات المؤسسة على أساس يومي. يبدو أن دور الإدارة هو العناية بسلاسة المنظمة في الاتجاه الذي تم اختياره من قبل الهيئة الحاكمة التي تصادف أن تكون مجلس الإدارة في معظم الحالات هذه الأيام. تعمل الإدارة على مختلف المستويات في نفس الوقت وتمثل وجه الشركة ليس فقط للجمهور ولكن أيضًا لأصحاب المصلحة. إن توظيف وإقالة الموظفين ، ومسك الدفاتر ، ومراجعة الشيكات ، وتأمين الطلبات ، وترتيب المواد الخام ، ورعاية الإنتاج ، كلها وظائف تشكل الإدارة.

ما هو الفرق بين الحوكمة والإدارة؟

• الحوكمة هي مصطلح يرتبط أكثر بمجلس الإدارة بينما الإدارة عبارة مرتبطة أكثر بموظفي المستوى التنفيذي والإداري في المؤسسة.

• الحوكمة هي مهمة تهتم بتحديد الأهداف والتوجيهات الواجب اتخاذها لتحقيق هذه الأهداف في حين تهتم الإدارة أكثر بالاعتناء بالعمليات اليومية لإدارة المؤسسة بطريقة سلسة.

• تجيب الحوكمة على ما في المنظمة (ما تفعله وما ينبغي أن تصبح في غضون سنوات قليلة) بينما تجيب الإدارة على الكيفية في المنظمة (كيفية تحقيق أهداف المنظمة).